Different feelings

Different feelings
Plates

الثلاثاء، 27 سبتمبر، 2011

{ خَطواتْ راقصةَ }..









أَرقُص عَلى أَرصفة الشَوارع لأرىَ
وجهكْ
لأبتلْ تَحت
قَطراتْ المَطر كَما لو أنني أغرقْ
كَزجاجةَ تتَمايل وَسط
المُحيطاتْ
تَدفعها
الأمواجْ لِتعبر قاراتْ وقاراتْ
كَعصفورْ مُهاجرْ يُطلق
عَنانه للسماءْيفرد جَناحيه ليُحلق إلى الفضاءْ
تَماماً هَذا هو شعوري
معكْ

أَسمع
سمفونيةَ عَذبةَ تتدفقْ
إلىَ أُذني تُشعرني
بِذروةِ إحساسكْتُشعل أضواءْ في قلبي
كَضوء شمسْ يَحرق رمالْ
الصَحراء
كالبلابلْ التي تغردْ علىَ الأشجارْ

أَرقُص و
أَرقُص وأَرقُص
كُلما سَمعت صْوتك

( تجتاحني كالتيار )








تَحتَ سَماء القَمر وَالنجومْ
أُريدْ أنْ أَدفنْ رَأسيِ فيْ صَدره حَتى يَتلاشىَ الوْاقع بَعيداً

أُريدْ أنْ أَسقطْ داخلْ عَينيكْ لأكتشفْ النُجوم عنْ قُرب
أن أَستنشقْ معكْ أُكسجينْ الحياةْ
ولتَدع حُبي يَغفو علىَ صدركْ

تعالْ يا منْ إجتاحنيِ كَالأنتِحارْ
و إنجرفتْ بِك أَفكاريْ كَالأعصارْ
وَهيمنتَ علىَ حواسْي كَساحرْ

الثلاثاء، 6 سبتمبر، 2011

إختفاء الحروف



عِندَما أَكونْ معكْ تَختفي جَميع الحُروفْ
أَنسىَ الكَلماتْ مْن قَواميسْ الحُب
فَكيف لي التفكْير وَيداكْ تُعانقُني
وَعيناكْ تَروي أَعذبَ القصصْ
كْيف لي الشْعور بِمْن حَولي وَأنتَ بِجانبيِ
وَكْيفَ لي الصُمودْ وَشفتاكْ تُقبلنيِ