Different feelings

Different feelings
Plates

الجمعة، 22 يونيو، 2012








أُنْظُرْ إلىَ عَينيْ يَا َانتْ وَ تَأَمَلنيِ جَيداً أَنا طِفَلتكَ الشَقيةَ وَمَعْشُوقْتكْ المَخْمُورَةَ بكْ
أَنا تِلكْ الطِفلةَ اللعُوبْ التيِ تَتَوَسْد صَدركْ كُلْ ليلةَ وَتَشْتَهيكْ فيِ كُلْ مَرةَ كَقِطعةِ حَلوةَ قُلْ ليِ مَتىَ سَأَتوبْ عَنكْ
فَلقْد أَقْسَمتْ بأِنْ أَجْعَل مِنْ جَسَديِ قَصْراً لعِبادَتكْ وَخَارِطةَ تَعْود لهَا
تَتَأمَلها وَلاتَكْتَفيِ مِنْها فَعِزِفْنيِ سْمفُونيةَ غَرَام ْنُوتَاتَها شَفَتايْ وَأَحْرُفَها عَيْنايْ وَكَلِمَاتَها أَنتْ
تَعَالْ وَتَذَوقْ سُكرَةَ الجُنُونْ مَعيِ
لاقَوَاعدْ وَلا قَوَانِينْ لا مُحَرَماتْ فَقطْ أَنْا وَأَنتْ وَليَذْهَبْ الكُلْ للِهَلاكْ...


هناك تعليقان (2):

  1. تفسض لغة الاشتهاء

    فكل الطراف في أنتهاء

    والحب مخمور الجنون

    وأنثى تتمرد بفنون

    والحروف تتسلق ألراج الروح

    لا منحدرات هنا

    سوى تمر أنثى

    كوني بخير

    يا نزارية الملامح
    :)

    ردحذف
  2. مساء الجمال jassman

    وبوح رائع وجميل كعذوبة نعومة المساء

    وبدايات الغروب على شط البحور

    هنا كان الحرف يتغنى بالحب والرقة

    وكم أٍسعدني هنا المساء

    ردحذف